الآفات الصباغية الفموية

السوداء أو البُنيَّة
وَرَمٌ ميلانينيٌّ خَبيثMalignant melanoma
وَحْمَةٌ مُصْطَبِغَةPigmented naevi
وَشْمٌ مُلْغَمِيّAmalgam tattoo
داءُ أَدِيسون - القُصورُ الكُظْرِيُّ الأَوّلَيِAddison's disease
مُتَلاَزِمَةُ بويتزجيغَرزسلائل معوية وتصبغات جلدية و مخاطية Peutz-Jeghers syndrome
التصبغات العِرقِيَّة Racial pigmentation
حَزازٌ مُسَطَّحLichen planus نادراً

الآفات الأُرجوانية أو الحمراء
الوَرَمُ الميلانينيُّ العَدِيْمُ الميلانين Amelanotic melanoma
تَنَسُّجٌ أَحْمَرErythroplasia
وَرَمٌ وِعائِيّ دموي Haemangioma
ساركومةُ كابُوزي Kaposi's sarcoma
فُرْفُرِيَّةPurpura
البثرات الدموية الأخرى Other blood blister
تبقُّع التَّمدُّد الوعائي الشَّعري Telangiectases
دَوَالٍ لِسَانية Lingual varices
وَرَمٌ حُبَيبِيٌّ مُقَيِّح Pyogenic granuloma
وَرَمٌ لِثَوِيٌّ حَمْلِي Pregnancy epulis
وَرَمٌ لِثَوِيٌّ عِمْلاَقُ الخَلاَياGiant cell epulis
لِسانٌ جُغْرافِيGeographical tongue
داءُ المُبْيَضَّات الحُمَامَوِيّErythematous candidosis
الْتِهابُ اللِّسانِ المُعَيَّنِيُّ النَّاصِفMedian rhomboid glossitis

التصبغات العِرقِيَّة Racial pigmentation
هي السبب الرئيسي الأكثر شيوعاً للتصبغات الفموية بحيث تنتشر المخاطية الميلانية حول الحواف اللثوية . تُصاب به اللثة بشكلٍ خاص . و يُستثنى من الإصابة الوجه الداخلي من الشفتين .
آفات الحزاز المنبسط من الممكن أن تصبح أيضاً مُصطبغة , غالباً على نحوٍ شديد عندما تترافق مع التصبغات العرقية .
الوَشْم الأمُلْغَمِيّAmalgam tattoo
تنطمر أحياناً أجزاءٌ من الأملغم ضمن المخاطية الفموية و تُشكِّلُ البُقع المُصطبِغة الأكثر شيوعاً , و التي قد تُشبه سريرياً الأورام القيتامينية . عادةً ما تكون قريبة من القوس السنية و نموذجيَّاً تقيس 5 ملم أو أكثر . من الممكن للوشم الكثيف أن يُصبح ظليلا على الأشعة .
يتراوح لون وشم الأملغم ما بين البني الفاتح و الأزرق الداكن حتى الأسود , و المكان الأكثر شيوعاً هو قاع الفم و اللثة , غالباً ما تكون قريبة من الأسنان المُرمَّمِة .
يُشاهد وشم الأملغم كحبيبات بنيَّة أو سوداء , متراكمة بشكل خاص على طول الحزم الكولاجينية و حول الأوعية الدموية الصغيرة . قد لا يكون هنالك رد فعل التهابي أو قد يكون هنالك رد فعل لوجود حبيبات الأملغم كجسم أجنبي في البالعات أو الخلايا العرطلة .
الاستئصال ضروري لاستبعاد الإصابة بالورم القيتاميني .

مُتَلاَزِمَةُ بويتزجيغَرز Peutz-Jeghers syndrome
هذه المتلازمة المرتبطة بالصبغي الجسمي السائدة تتألف من داء السلائل المعوية intestinal polyposis و تبقعات ميلانينية melanotic macules بشكل خاص في الوجه و الفم .
هنالك نَمَشاتٌ متعددة freckles على الشفتين و المخاطية الفموية . التصبغات الوجهية ( بشكل رئيسي حول الفم و العينين و الأنف ) عادةً ما تخبو و تتلاشى بعد البلوغ , لكن تستمر التصبغات المخاطية . مجهريَّاً يُشاهد زيادة في الميلانين في الخلية الكيراتينية القاعدية .
من الممكن أن تكون السلائل موجودة على طول الطريق المعوي المعدي.

الوَحْمَات الفموية المُصْطَبِغَة Oral melanotic naevi
الوحمات المصطبغة آفاتٌ سليمة من خلايا ميلانينية melanocytes التي تُشكِّل بُقَعَاً ذات حدود واضحة من بُنِّيَّة اللون إلى سوداء تقيس حوالي 5ملم إلى 6 ملم . هي آفات لا عَرَضيَّة لكن من الواجب استئصالها و إرسالها للفحص المجهري لاستثناء الإصابة بالورم القيتاميني الخبيث مبكراً .
المظهر الرئيسي أعداد معتدلة من الخلايا الميلانينية الصباغية في طبقة الخلايا القاعدية لكن العديد من مجموعات الخلايا الميلانينية في الأدمة .

الوحمة الزرقاء Blue naevus
تكون البشرة طبيعيَّة , لكن تحتها و بشكلٍ منعزلٍ عنها هنالك مناطق تتمركز فيها الخلايا الميلانينية الصِّباغيَّة ذات الشكل المغزلي .

كل هذه الأنماط من الوحمات من الواجب استئصالها و ترسل للدراسة النسيجية .

الوَرَم الميلانينيّ الخَبيثMalignant melanoma
الأورام القيتامينية داخل الفم نادرة . عادةً ما تكون ذات لون بُنِّي داكن أو سوداء , أو حمراء اللون , إن لم تكن مُصطبغة . يبلغ الذُّروة في نسبة حدوثه في عمر ما بين 40 و 60 سنة .
يكون بشكل بقعي أو عقدي أو متقرح ؛ أكثر ما تُصاب به قبة الحنك . حيث قد تأخذ شكل بقعة اصطباغية ذات حدود غير واضحة متباينة الكثافة , و كل الآفات الصباغية من الواجب معالجتها بالحد الأقصى من الريبة و الاشتباه و تُخزع لنفي الورم الميلانيني .
نموذجيَّاً تكون في البداية ثابتة , مطاطية , لكنها لا عرضيَّة . لذلك فإن الأورام الميلانينية قد تبقى غير مُلاحظة حتى تسبِّب الألم و التَّقرُّح أو النزف أو كتلة عُنُقيَّة , ما لم تُلاحظ بالصُّدفة .
التشخيص المبكر بالخزعة أساسي .
إنذار الأورام الميلانينية داخل الفم سيئ , لأنه لا يمكن تمييزها عادةً حتى تصبح عَرَضِيَّة أو تُصيب عُقداً لمفاوية . الانتشار البعيد يكون للرئتين و الكبد و العظام و لأعضاء أخرى .
المعالجة بالاستئصال الكامل الجذري و عادةً بالمعالجة الكيماوية أو المعالجة الشعاعية أو كلاهما . في الدوريَّات الحديثة كان مُعدَّل البُقيا في الأورام الميلانينية في الغشاء المخاطي أقل من سنتين .
المظاهر السريرية للورم القيتاميني الخبيث
ذروة ظهوره بالأعمار من 40 - 60 سنة
يظهر عادةً بشكل بقع بنية أو سوداء
الورم القيتاميني الغير مصطبغ يظهر بلون أحمر
بشكل متأخر يسبب التهاب و نزف
نسيجياً يتألف من خلايا قيتامينية ورمية محاطة بفجوات واضحة ضمن البشرة مع غزو النسج العميقة
الخلايا القيتامينية الورمية تكون مستديرة أو مغزلية الشكل مع وجود نقط مصبغة خفيفة أو شديدة من الميلانين
يجب أن تستأصل بشكل واسع و متوسط مدة الحياة ليس أكثر من سنتين

الورم الميلانيني في الأديم الظاهر العصبي لدى الرُّضَّع Melanotic neuroectodermal tumor of infancy
واحد من هذه الأورام قد يُشاهد و بشكلٍ نادر ممتد على قبة الحنك على شكل منطقة من المخاطية الفموية غير مُحدَّدة مُصطبغة لدى الوليد أو الرضيع .