الملاسيزية النخالية Malassezia furfur

dr.joandr.joan عضو ماسي
الملاسيزية النخالية Malassezia furfur



وهي فطر خميري مطاعم يتواجد على الجلد وهو محب للدسم lipophil و للكيراتين له شكلين يتشاركان معا في حالة النخالية المبرقشة هما :
1- أبواغ كروية أو بيضوية قطرها 2 – 6 مكرون ( تتجمع عادة بشكل عناقيد تحوي 10 – 30 عنصر) ويكون نمط تبرعم الأبواغ البيضوية مميز للجنس إذ يكون وحيد القطب ذو قاعدة عريضة
2- خيوط كاذبة ( خيوط قصيرة سميكة غير متشعبة و ليس فيها حواجز مستقيمة أو ملتوية )
وقد ذكر وجود عدد من أنواع الملاسيزية لها علاقة بالخمج الانساني منها :
M. furfur, M. sympodialis, M. globosa, M. restricta, M. obtusa

mnmn.jpg



الصفات الشكلية للملاسيزية النخالية

يتكاثر هذا الفطر المطاعم و يصبح ممرضاً بتأثير عدة عوامل هي :
- الجلد الدهني ( الحاوي على كمية كبيرة من الشحوم الثلاثية و الحموض الدسمة الحرة ) أو وضع مواد دسمة على الجلد كالزيوت الواقية من أشعة الشمس
- الحرارة والرطوبة ( شيوعها في المناطق المدارية )
- الحمل
- الكبت المناعي
سريريا : يمكن أن تسبب الملاسيزية النخالية مايلي :
1- النخالية المبرقشة Pityriasis versicolor :
وهي الإصابة الأكثر شيوعا وهي تعتبر من أشيع الأدواء الفطرية بشكل عام وهي تسبب إصابة سطحية سليمة و لكنها تتميز بكثرة النكس و بأنها تسبب مشكلة جمالية لللإناث خاصة
وهي تتميز بظهور بقع واضحة الحدود قطرها عدة ملمترات يختلف لونها حسب لون بشرة المصاب فتأخذ لون القهوة بالحليب أو لون الشاموا على الجلد الأبيض و تأخذ لون فاتح على الجلد الغامق ( الشكل القاصر ) و تتغطى بوسوف دهنية تنقلع بسهولة ( علامة ضربة الظفر ) و تتوضع الآفات بشكل انتقائي على الجذع و العنق و الطرفين العلويين و الكتفين ونادرا على الوجه ) يشاهد خصوصا لدى قاتمي الجلد ) و يمكن في بعض الحالات أن تشمل الجسم ولكنها لا تصيب أبدا الراحتين و الأخمصين
ويمكن في بعض الأحيان أن تحدث حكة و كثيرا ماتتحد هذه البقع مع بعضها
2- التهاب الجلد الدهني :
وهو عبارة عن آفات حمامية وسفية حاكة تتوضع في فروة الرأس و في الوجه خاصة على الحواجب و الثلم الأنفي الوجني وحدود فروة الرأس
وهو يتحرض بالشدة Stress أو بالكبت المناعي
3- نخالية الرأس :
تتظاهر بشكل قشور رقيقة في فروة الرأس وهي تترافق غالبا مع حكة وقد تؤدي لسقوط الأشعار
4- التهاب الأجربة الشعرية :
وهو يحدث لدى الشبان بشكل حطاطات أو بثرات حاكة تظهر بعد التعرض للشمس خاصة وهو يصيب ناحية الظهر عادة ويمكن أن يترافق مع إصابة الصدر
التشخيص :
تبدي بقع النخالية المبرقشة تألق أصفر مخضر عند الفحص بأشعة وود التي تفيد لمعرفة توضع الآفات و امتدادها
وتؤخذ العينة بطريقة الشريط اللاصق Scotch test إذ تؤخذ قطعة من السيلوفان اللاصق الشفاف وتطبق على الآفة ثم تنزع وتلصق على شريحة زجاجية مع الانتباه لعدم حدوث انثناءات أو فقاعات هوائية فيها , ويمكن تحقيق رؤية جيدة بالمجهر بإضافة قطرة واحدة من زيت الأرز بين الصفيحة والسيلوفان .
ويمكن جرف الآفات بمجرفة للحصول على الوسوف التي تفحص بين شريحة و ساترة بعد وضع مادة للتشفيف
و يبدي الفحص المجهري تشارك عناقيد الأشكال الخميرية المدورة و الخيوط القصيرة و يفضل التلوين بملون أسود الكلورازول الذي تبدو العناصر الفطرية واضحة بواسطته
أما في حالة التهاب الجلد الدهني و نخالية الرأس و التهاب الأجربة الشعرية فتشاهد فقط الأشكال الخميرية
ولا يجرى الزرع في الممارسة العادية و انما فقط في حالة الشك بتفطر الدم Fungaemiaالذي يمكن أن بحدث لدى الخاضعين لمعالجة معيضة للدسم lipid replacement therapy عبر الوريد وخاصة الرضع و الخدج و لدى البالغين أحيانا
يجرى الزرع على وسط سابورو المضاف إليه الاكتيديون وزيت الزيتون بنسبة 10% و تظهر المستعمرات بعد 8 أيام و تكون مدورة بيضاء اللون أو على وسط Dixon الخاص بالملاسيزية الذي يحوي على glycerol mono-oleate الضروري لنمو الفطر
المعالجة :
- النخالية المبرقشة :
معالجتها موضعية و الدواء المفضل هو التطبيق الموضعي للـ ketoconazole
( KETODERM®) بشكل هلامة gel رغوية بتركيز 2 % و يعاد التطبيق مرة ثانية بعد أسبوع .
ويمكن تطبيق محلول كبريت السيلينيوم ( SELSUN® ) مرة واحدة يوميا لمدة 10 - 14 يوم الذي يجب أن يسبقه تطبيق أحد المحاليل المطهرة كالـ MERCRYL ® أو السافلون
التهاب الجلد الدهني , والتهاب الأجربة الشعرية في الظهر و نخالية الرأس وجميعها ناكسة عادة ويعطى الــ ketoconazole بشكل كريم للجلد الأجرد و دهون للمناطق المشعرة و شامبو لنخالية الرأس
في الحالات الشديدة مع آفات واسعة أو في حالة الآفات المقاومة للمعالجة الموضعية أو في الحالات الناكسة المتكررة تطبق المعالجة عن طريق الفم بالــ ketoconazole 400 ملغ بشكل مضغوطات مرة واحدة يوميا لمدة 5 – 10 أيام أو الــ Itraconazole 200 ملغ مرة واحدة يوميا لمدة 5 – 10 أيام وتكون هذه المعالجة فعالة عادة
يمكن أن تبقى الخلايا الفطرية في العينات المجهرية لمدة قد تصل حتى 30 يوم بعد المعالجة , ويجب أن يعلم المريض بأن الجلد لا يعود إلى لونه الطبيعي قبل مرور عدة أشهر رغم نجاح المعالجة
ويمكن تطبيق المعالجة الموضعية مرة واحدة أو مرتين أسبوعيا لتجنب النكس